الأربعاء، 4 أبريل، 2012

كيف تستخدم تويتر بفعالية؟‏

كيف تستخدم تويتر بفعالية؟

http://bostinno.com/wp-content/uploads/2012/02/red-million-twitter-bird-big.jpg
تطور تويتر كثيرا خلال السنوات القليلة الماضية، ولم يعد مجرد أداة تواصل شخصي بين الأصدقاء بل أصبح منصة إعلامية يتسابق من خلالها الصحفيون مع المدونين في تسجيل السبق، وأصبح منصة تسويقية تحقق الكثير من الفائدة لمن يعرف كيف يستخدمها بشكل سليم.
يتوقع أن مجموع الأعضاء المسجلين في تويتر تجاوز 200 مليون مستخدم، نصفهم يلج تويتر مرة واحدة على الأقل في الشهر، و50 مليون عضو يستخدم تويتر بشكل يومي. بقدر ما تدل هذه الأرقام على أهمية تويتر والإمكانيات المتاحة لاستغلاله لترويج الأفكار والدعاية للمنتجات، فإنها تدل أيضا على أن عمليات الترويج، والتسويق عموما، لم تعد سهلة كما كانت قبلا، فمع تزايد الأعضاء النشيطين يتزايد حجم المحتوى المنتج في كل ثانية، فتتزايد بالتالي صعوبة تتبع الجديد وتضيع الكثير من المحتويات المفيدة وتغيب بسرعة الكثير من الرسائل الدعائية دون أن ينتبه لها أحد.
التميز في تويتر لم يعد الآن سهلا. لتحقيق ذلك تحتاج إلى استخدام تويتر بذكاء أكبر وتخطيط مسبق. في هذا المقال ستجد بعض النصائح والأدوات التي ستساعدك في استخدام تويتر بفعالية أكبر وتحقيق أهدافك الدعائية والتسويقية، بيسر أكبر.

التغريدة المناسبة في الوقت المناسب

لا يمكنك أن تنشر كل التغريدات التي تريدها في نفس الوقت، ولا يمكنك التغريد دائما في نفس الموعد. متتبعيك يتوزعون على دول متعددة عبر مناطق زمنية مختلفة، ولديهم مواعيد مختلفة لاستخدام تويتر. لذلك جدول تغريداتك لكي تنشر آليا في أوقات معينة، لتستطيع الوصول بسهولة لمتتبعيك. خدمة Buffer مناسبة تماما لهذا الغرض، إذ تتيح لك إضافة مجموعة من التغريدات وتحديد الوقت المناسب لنشر وإعادة نشر التغريدات على طول اليوم.
ستحقق فعالية أكبر إذا استطعت معرفة الوقت الذي يستخدم أثنائه متتبعوك تويتر، والوقت الذي تحصل فيه على أكبر تفاعل (ردود، ريتويت…). يمكنك استخدام Tweriod لمعرفة أفضل الأوقات المناسبة للتغريد، ثم جدول تغريداتك للنشر في تلك الأوقات.

قدم لهم ما يريدون لتحصل على ما تريد

إحدى أهم المميزات التي يتيحها تويتر هي إمكانية الأعضاء إعادة نشر (ريتويت) تغريدات معينة. هذه طريقة فعالة تساعد في الترويج بشكل كبير وسريع لحسابات تويتر وللرسائل الدعائية.
لتحصل على أكبر عدد ممكن من إعادة النشر لتغريداتك:
  • غرد حول شيء فكاهي أو طريف: رغم أنك تستخدم تويتر لأهداف أكثر جدية، إلا أن التغريدات الطريفة هي الأكثر قابلية لإعادة المشاركة. شارك نكتة، خبرا غريبا أو صورة طريفة، وأنظر ماذا ستكون النتيجة.
  • شارك روابط أخرى: التغريدات التي تضم الروابط هي أيضا أكثر قابلية لإعادة المشاركة. قدم لمتتبيعك بعض الفائدة، ولا تروج فقط لروابط الصفحات التي تملكها أو تسوق لها.
  • إسأل المشاركة: من الأمور غير المفهومة أنك حين تطلب إعادة النشر بشكل صريح ستحصل على ذلك. الكلمة السحرية هنا هي “plz retweet”.
  • استفد من المشاهير: أكتب مدحا حول شخصية شهيرة أو مدحا لمنتج وأضف حساب تويتر خاصته، أو علق على إحدى تغريداتهم. ثمة فرصة كبيرة في أن يقوم صاحب ذلك الحساب بإعادة نشر تغريدتك وستحصل على دعاية مجانية تصل لكل متتبعي ذلك الحساب.

كيف تحصل على المزيد من المتتبعين؟

يعتبر الكثيرون بأن الرفع من عدد المتتبعين هو أهم ما يجب التركيز عليه في تويتر. حقيقة هذا غير صحيح البتة، فالمهم هو من يتابعك وليس كم يتابعك. عموما هذه بعض القواعد العامة للرفع من عدد المتتبعين:
  • التفاعل:أول قاعدة هي تقديم المحتويات المفيدة والتفاعل المستمر مع المتتبعين. أيضا ساعد متتبعيك في الوصول إلى متتبعين آخرين بالترويج لما يكتبونه، إن كان مهما.
  • التدوين:من الجيد أن يكون لديك مدونة شخصية تدون فيها وتتواصل من خلالها بأريحية أكبر مع متتبعيك. لكن الطريقة الأفضل للحصول في كل مرة على متتبعين جدد هي التدوين في مدونات الآخرين. أرسل مقالاتك للنشر في المدونات الأخرى التي يهمك تخصصها، وأدرج مع التدوينة بيانتك الشخصية وحساب تويتر خاصتك.
  • الأدلة:أضف نفسك لأدلة حسابات تويتر، مثل متوترون وWeFollow.
  • تابع المزيد:تابع أشخاص آخرين يشاركونك اهتماماتك (لكن لا تتوقف عن متابعتهم بمجرد أن يبدؤوا هم في متابعتك!)

دع المتتبعين يتعرفون عليك أكثر

لا فائدة لأن تدخل تويتر فقط لتنشر الروابط وتسوق لمنتجاتك أو لما تكتبه في مدونتك. عليك أن تكون أكثر فائدة للمتتبعين: ساعد المتتبعين حين يستفسر أحدهم عن معلومة معينة أو يطلب حلا لمشكلة يعاني منها. شارك أرائك الشخصية حول القضايا العامة ودع المتتبعين يقتربون من شخصيتك أكثر وأكثر. استخدم اسمك الحقيقي وصورتك الحقيقية، وأكتب وصفا معبرا في ملفك الشخصي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يسعدني وضع بصمتك هنا