الخميس، 7 يونيو، 2012

الملك فيصل رحمه الله عنوان العزة و الكبرياء‏

صورة العزة و الكبرياء‏





هذه الصورة يجب أن تُدَرَس, يجب أن نستخرج منها كل معاني وجمل وحكايات العزة والكبرياء والهيبة , لا أجد تعبير يصف معاني القوة التي تظهر من خلال هذه الصورة, لذا يجب علينا أن نعلق هذه الصورة في منازلنا بل في مكاتبنا ومدارسنا , حتى نستشف تلك المعاني ونحن صامتون ونتحسر على ما وصلنا له من بيع للكرامة وللعزة , انظروا بتمعن الى الصورة  تجدون هنري كيسنجر وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية وبجواره الملك فيصل رحمه الله وطيب الله ثراه وعلى وجه علامات القرف والإشمئزاز , فقد كان رحمه الله يمقت هذا الشخص الى درجة كبيرة فاظهر علامات قرفه ومقته لهذا الوزير علانية وأمام المصورين  في المقابل تجدون على وجه الأمريكي علامة الذل والمهانة                                                

يا الله ما أروع صورة العزة والكرامة والهيبة التي سطرها رحمه الله                                                                     

 الصورة كانت عقب قرار دول الخليج قطع امدادات النفط عن امريكا واوربا خلال حر اكتوبر عام 1973 

وحين سأل الوزير الأمريكي الملك فيصل رحمه الله عن مطالبه وشروطه  قال :

( زوال إسرائيل )

عشت رجلاً وحكمت رجلاً  واستشهدت رجلاً  فإلى جنات الخلد يا فيصل



 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يسعدني وضع بصمتك هنا