الخميس، 25 أكتوبر، 2012

العريفي وشروط الولاية وتكفير الحكام من تحت الحزام!!


أحمد عبدالرحمن الكوس






writer image






لا يظن الشيخ د.محمد العريفي ان ماذكره في تغريداته عن سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد حفظه الله تعالى ستمر مرور الكرام، بل لنا وقفات معها، لأن هناك نفسا تكفيريا ومخططا من بعض دكاترة الشريعة في الكويت وفي السعودية سبق ان حذرنا من منهجهم التكفيري، وهو الآن ينتشر بقوة، وللأسف الجميع يتفرج وسنرى عاقبته قريبا ان لم نتداركه!!
مؤسف من الشيخ الدكتورالعريفي هداه الله تعالى ووفقه للحق ان تصدر منه كلمات وتغريدات في وقت الفتنة التي تمر بها الكويت وتأتي لتزيد من الفتنة حيث يتبعك في التويتر قريب من الثلاثة ملايين من المتابعين!! وتزيد من اشتعالها، وزعم ان هناك حراكا سلميا ومطالب سلمية!! والصحيح هي مظاهرات واعتصامات «فلنسميها باسمها الصحيح»ضد ولي الأمر محرمة بنص الكتاب والسنة، وقد أصدرت لديكم هيئة الافتاء بالسعودية عدة فتاوى تحرمها من عهد الشيخ العلامة عبدالعزيز بن باز وآخرها فتوى الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ رئيس هيئة كبار العلماء، ثم كيف تكون حراكا سلميا وينزل فيه الناس رجالا ونساء مختلطين ببعضهم ومخترقين الشوارع مرورا بالمستشفيات وبعض الأسواق مما يعطل الطرقات ويتَحدون رجال الأمن!! فالحكم على الشيء كما يقول الفقهاء فُرع من تصوره!!
ثم ذلك العمل مخالف للشرع والقانون وولي الأمر، وهناك تنبيه من وزارة الداخلية على المتظاهرين بعدم النزول الى الشارع!!
وأما الطامة الكبرى فهي قولك عن سمو الأمير أنه غير جامع لشروط الولاية!! وهذا طعن في امارة وولاية أميرنا وتحريض سافر وتعدٍ على بلادنا وفتح لباب التكفير!! ودق اسفين الفتنة، سامحك الله، بين الراعي والرعية!! خصوصا من الشباب الجاهل، والذي لايملك المعلومة الكاملة، وأتيت أنت لتثير الدهماء والمفتونين وتزيد الطين بلة!!
ان حكام الكويت مسلمون بحمد الله تعالى والكويت هي بعد السعودية الدولة الوحيدة التي تحرم بيع الخمور علنا، والشيخ ابن باز وابن عثيمين عندما سئلا عن حكام الكويت هل لهم بيعة وتجب طاعتهم قالا نعم.
فمن أين أتيت بنقص الولاية سامحك الله؟! وهل كل دول الخليج يستوون في هذا الحكم؟! ولماذا خصصت الكويت فقط وفي هذه الفتنة!!أم ان الله فضح مافي قلبك ياشيخ محمد!! واتضح ماهو منهجك!! نريد ان تبين لنا الحقيقة؟!
نتمنى من هيئة كبار العلماء بالسعودية وعلى رأسهم سماحة الشيخ العلامة عبدالعزيز آل الشيخ محاسبة ماصدر من الشيخ محمد العريفي ليس حمية ولاعصبية، لكنني والله أخشى ان تكون فتنة التكفير قد اشتعلت من جديد بعد ان أخمدها كبار العلماء الأكابر، على يد هؤلاء دعاة الفضائيات!!
< لفتة: رحم الله العلماء الراسخين العظام الأكابر أمثال الشيخ العلامة عبدالعزيز بن باز وابن عثيمين رحمهم الله تعالى الذين كانت لهم نظرة شاملة وعميقة في الفقه والعقيدة ومقاصد الدين والشريعة والحياة وأفنوا حياتهم في الافتاء والدعوة والعلم واصلاح المجتمع ولانزال نقتات على تراثهم وكتبهم!! رحم الله سلف الأمة الأكابر وغفر لهم هؤلاء هم أصحاب المنهج السلفي الحقيقي وليس من يتلون ويكفر من تحت الحزام!!.

د.أحمد عبدالرحمن الكوسلا يظن الشيخ د.محمد العريفي ان ماذكره في تغريداته عن سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد حفظه الله تعالى ستمر مرور الكرام، بل لنا وقفات معها، لأن هناك نفسا تكفيريا ومخططا من بعض دكاترة الشريعة في الكويت وفي السعودية سبق ان حذرنا من منهجهم التكفيري، وهو الآن ينتشر بقوة، وللأسف الجميع يتفرج وسنرى عاقبته قريبا ان لم نتداركه!!
مؤسف من الشيخ الدكتورالعريفي هداه الله تعالى ووفقه للحق ان تصدر منه كلمات وتغريدات في وقت الفتنة التي تمر بها الكويت وتأتي لتزيد من الفتنة حيث يتبعك في التويتر قريب من الثلاثة ملايين من المتابعين!! وتزيد من اشتعالها، وزعم ان هناك حراكا سلميا ومطالب سلمية!! والصحيح هي مظاهرات واعتصامات «فلنسميها باسمها الصحيح»ضد ولي الأمر محرمة بنص الكتاب والسنة، وقد أصدرت لديكم هيئة الافتاء بالسعودية عدة فتاوى تحرمها من عهد الشيخ العلامة عبدالعزيز بن باز وآخرها فتوى الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ رئيس هيئة كبار العلماء، ثم كيف تكون حراكا سلميا وينزل فيه الناس رجالا ونساء مختلطين ببعضهم ومخترقين الشوارع مرورا بالمستشفيات وبعض الأسواق مما يعطل الطرقات ويتَحدون رجال الأمن!! فالحكم على الشيء كما يقول الفقهاء فُرع من تصوره!!
ثم ذلك العمل مخالف للشرع والقانون وولي الأمر، وهناك تنبيه من وزارة الداخلية على المتظاهرين بعدم النزول الى الشارع!!
وأما الطامة الكبرى فهي قولك عن سمو الأمير أنه غير جامع لشروط الولاية!! وهذا طعن في امارة وولاية أميرنا وتحريض سافر وتعدٍ على بلادنا وفتح لباب التكفير!! ودق اسفين الفتنة، سامحك الله، بين الراعي والرعية!! خصوصا من الشباب الجاهل، والذي لايملك المعلومة الكاملة، وأتيت أنت لتثير الدهماء والمفتونين وتزيد الطين بلة!!
ان حكام الكويت مسلمون بحمد الله تعالى والكويت هي بعد السعودية الدولة الوحيدة التي تحرم بيع الخمور علنا، والشيخ ابن باز وابن عثيمين عندما سئلا عن حكام الكويت هل لهم بيعة وتجب طاعتهم قالا نعم.
فمن أين أتيت بنقص الولاية سامحك الله؟! وهل كل دول الخليج يستوون في هذا الحكم؟! ولماذا خصصت الكويت فقط وفي هذه الفتنة!!أم ان الله فضح مافي قلبك ياشيخ محمد!! واتضح ماهو منهجك!! نريد ان تبين لنا الحقيقة؟!
نتمنى من هيئة كبار العلماء بالسعودية وعلى رأسهم سماحة الشيخ العلامة عبدالعزيز آل الشيخ محاسبة ماصدر من الشيخ محمد العريفي ليس حمية ولاعصبية، لكنني والله أخشى ان تكون فتنة التكفير قد اشتعلت من جديد بعد ان أخمدها كبار العلماء الأكابر، على يد هؤلاء دعاة الفضائيات!!
< لفتة: رحم الله العلماء الراسخين العظام الأكابر أمثال الشيخ العلامة عبدالعزيز بن باز وابن عثيمين رحمهم الله تعالى الذين كانت لهم نظرة شاملة وعميقة في الفقه والعقيدة ومقاصد الدين والشريعة والحياة وأفنوا حياتهم في الافتاء والدعوة والعلم واصلاح المجتمع ولانزال نقتات على تراثهم وكتبهم!! رحم الله سلف الأمة الأكابر وغفر لهم هؤلاء هم أصحاب المنهج السلفي الحقيقي وليس من يتلون ويكفر من تحت الحزام!!.

د.أحمد عبدالرحمن الكوس

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يسعدني وضع بصمتك هنا